وقف الديانة التركية تمد يد العون لأهالي مدينة سرمين

 

بدأ وقف الديانة التركية توزيع المساعدات على الأهالي في مدينة سرمين، للتخفيف من إجراءات العزل المفروض بسبب فيروس كورونا.

وتداول “ناشطون” على مواقع التواصل الاجتماعي صور توزيع وقف الديانة التركية، أمس الأربعاء، بمشاركة بعض المنظمات الإنسانية، مئات السلل الإغاثية والمواد الطبية والمنظفات على أبناء مدينة سرمين، للتخفيف من إجراءات العزل المفروضة على الأهالي منذ السبت بسبب جائحة كورونا.

وحسب “المصادر” بدأت فرق وقف الديانة تحت حملة “نحن معكم” بالتعاون مع المجلس المحلي في سرمين بتوزيع المساعدات الإنسانية على الأهالي، في وقت واصلت فوق التوعية الصحية التابعة لمديرية صحة إدلب مهام الإجراءات الواجب اتباعها من الأهالي للحفاظ على سلامتهم.

وأعلنت مديرية صحة إدلب إرسال 5 آلاف كمامة لتوزيعها على الأهالي، ضمن جهود الفرق الصحية لاحتواء الفيروس، الذي أعلن عن انتشارها داخل أحيائها الجمعة الماضي، عن طريق امرأة وصلت من مدينة حلب.

وعملت الفرق الطبية والدفاع المدني على إجراء عمليات تعقيم وتطهير منازل المصابين ونقل الإصابات إلى مراكز العزل في مدينة إدلب.

وضمن الإمكانيات المتواضعة بدأ الأهالي بريف إدلب الشمالي أمس الأربعاء، بحملة جمع تبرعات لأهالي مدينة سرمين في مدينة الدانا، للتخفيف من معاناتهم تضمنت إرسال مبالغ مالية رمزية بالإضافة إلى شاحنة خضار صغيرة.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.