حاولت قتل جارتها بهدف سرقة مصاغها في دمشق

 

شهِدَ حي في مدينة دمشق محاولة امرأة مع سابق الإصرار والترصد، قتل جارتها بهدف سرقة مصاغها ومالها.

أفادت “موقع صوت العاصمة”، مساء أمس الأربعاء، أن امرأة حاولت قتل جارة لها في منزلها في حي عش الورور بدمشق، يوم الثلاثاء الفائت، بهدف سرقة ماتمتلكه من مصاغ ذهبية ومال.
وقد وجدت الضحية، وهي في الخمسين من عمرها، مغمياً عليها جراء الضرب على وجهها و أنحاء جسدها والدماء تسيل من فمها ورأسها.

وأشار المصدر إلى أن وزارة الداخلية في حكومة النظام قالت في بيان نشرته على حسابها في “فيسبوك” يوم الثلاثاء، إن بلاغاً وصل إلى قسم شرطة القابون، بتعرض امرأة مقيمة في عش الورور لمحاولة قتل.
وتم إلقاء القبض على الجانية بمساعدة الأهالي، واعترفت بإقدامها على محاولة القتل عن سابق إصرار وترصد بإحضارها قطعة بلوك مخبأة ضمن كيس، واستعمالها في ضرب السيدة لقتلها، من أجل سرقة مصاغها و مالها لعلمها أنها ميسورة الحال.

شهدت مناطق سيطرة النظام مطلع الشهر الحالي ارتفاع معدل الجريمة وتسجيل العديد من الجرائم، والتي تنوعت بين القتل والطعن والحرق والاغتصاب.

تعيش مناطق النظام انفلات أمني وانتشار للعصابات والمخدرات، وسط غلاء المعيشة وازدياد البطالة وغياب السلطات عما يجري، و باتت الجريمة بمشاهدها المتنوعة من خطف وقتل واغتصاب وتجارة مخدرات وسرقة مألوفة واعتيادية.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.