الكويت تدعو لتحرك دولي لوقف تداعيات الوضع الإنساني في سوريا

 

دعا مندوب الكويت في مجلس الأمن الدولي إلى تحرك جاد لوقف تداعيات الوضع الإنساني في سوريا، في ظل تفشي فيروس كورونا واستمرار الحرب.

ونقلت “وكالة الأنباء الكويتية” عن مندوب الكويت في مجلس الأمن “جمال الغنيم” في كلمة خلال الدورة 54 للمجلس في سياق مناقشة تقرير اللجنة المستقلة بالتحقيق في سورية، أمس الأربعاء.

دعا مجلس حقوق الإنسان إلى التحرك لوقف تداعيات الوضع الإنساني في سوريا، في ظل انتشار جائحة كورونا واستمرار الحرب.

موضحا من شأن استمرار تداعيات الوضع مزيد من الخسائر في صفوف المدنيين بسبب جائحة كورونا، وضعف نظام الرعاية الصحية.

ودعا السفير إلى ضرورة استمرار تدفق المساعدات الدولية الإنسانية إلى الداخل السوري ومناطق الحصار دون تحييز، للتخفيف من المعاناة، في الوقت الذي يعاني نظام الرعاية الصحية في الداخل من نتائج الحرب المدمرة.

مضيفا أن إنهاء المعاناة تتمثل في الحل السياسي، وفق قرارا مجلس الأمن الدولي 2254.

وطالب فريق منسقو استجابة الشمال السوري في بيان، أمس الأربعاء، الدول الفاعلة في الملف السوري لممارسة الضغوط لوقف حملة القصف على الشمال المحرر، في وقت تشهد المنطقة انتشار جائحة كورونا في مدينتي إدلب وحلب.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.