مقتل عنصر من مخابرات النظام برصاص الشرطة الروسية

 

قتل عنصر من مخابرات النظام، أمس السبت، برصاص الشرطة الروسية في محافظة دير الزور.

وبحسب ناشطون إن عنصر من المخابرات الجوية قتل، أمس السبت، برصاص دورية روسية، على مداخل مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي.

مضيفا أن دورية للشرطة الروسية متمركزة عند دوار البلعوم في الجهة الغربية من الميادين، أطلقت النار باتجاه سيارة يستقلها عناصر النظام عندما رفضوا التوقف على الحاجز، ليتم إطلاق النار باتجاههم ما أدى إلى مصرع عنصر واعتقال آخر فيما تمكن الثالث من الفرار.

وكانت 6 أرتال عسكرية روسية وصلت مؤخرا إلى محافظة دير الزور من الرقة، واستقر منها في معسكر الطلائع في مدينة دير الزور.

وشهدت محافظة دير الزور في الآونة الأخيرة سلسلة اشتباكات بين عناصر ميليشياتها من جهة وعناصر الميليشيات الإيرانية من جهة أخرى، من ضمنها طرد عناصر ميليشيا لواء القدس المقرب من روسيا، من محيط معبر البوكمال من قبل ميليشيا الحرس الثوري، تبعها طرد الدوريات الروسية عناصر الأمن العسكري المحسوبة على إيران من حقل الورد النفطي في ريف المنطقة القريب من الحدود العراقية، في وقت حصلت طهران على تفويض للتنقيب عن النفط، في منطقة البوكمال، من برلمان النظام.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.