جنرال أمريكي كبير يُجري زيارة مفاجئة إلى سوريا

أجرى قائد القوات المركزية الأمريكية في الشرق الأوسط الجنرال “كينيث ماكينزي” زيارة مفاجئة إلى مناطق شمال شرقي سوريا الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحماية.

وذكر “مظلوم عبدي” القائد العام لميليشيات “سوريا الديمقراطية” التي تشكل وحدات الحماية “YPG” عمادها أنه التقى يوم أمس “ماكينزي” وبحث معه “قضايا مشتركة كثيرة” في مقدمتها محاربة تنظيم الدولة وتوطيد السلام في المنطقة.

وأشار “عبدي” في تغريدة على موقع “تويتر” إلى الدعم المستمر الذي تقدمه الولايات المتحدة لميليشياته، قائلاً: “نقدر عالياً الدعم المستمر الذي تقدمه القوات الأمريكية في إطار محاربة “الإرهاب” وبناء الاستقرار”.

ويوم الثلاثاء الماضي زار قائد القوات الروسية في سوريا “أليكساندر تشايكو” مناطق شمال شرقي سوريا والتقى “مظلوم عبدي”، وبحسب ما أعلن الأخير فإن اللقاء تناول القضايا المشتركة وتم خلاله الاتفاق على رفع مستوى التسنيق بين الجانبين.

يُذكر أن الزيارات جاءت بالتزامن مع تحركات عسكرية على الأرض في شمال شرقي سوريا، حيث دفعت روسيا بتعزيزات كبيرة إلى محافظتٓي الرقة ودير الزور، كما تداولت مصادر روسية صوراً للعميد “سهيل الحسن” مع مقاتليه في بادية الرقة.

نقلا عن نداء سوريا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.