جندي من جيش النظام السوري يطلب يد ابنة بشار الأسد للزواج… ما مصيره؟ 

لندن- “القدس العربي”:

عبّر جندي في جيش النظام السوري عن حبه الشديد تجاه زين الشام، ابن الرئيس بشار الأسد.

ونشر الجندي يزن السلطاني عدة مقاطع فيديو يعبر فيها عن حبه لزين، رغم محاولات المقربين منه ثنيه عن هذا العمل، للمخاطر الشديدة التي قد تلحق به جراء ذلك.

فؤاد حلّاق

@Fouadhallak89

عسكري في ميليشيا النظام يعلن رغبته بالزواج من”زين الشام”ابنة بشار الأسد،وهي المرة الأولى التي يقوم شخص في سوريا بهذا الفعل في العلن
مؤيدو النظام يدعمون “يزن السلطاني” صاحب الفيديو على هاشتاغ

يجب على الأسد النظر في هذه العلاقة وجديتها،خاصة أنها صادرة عن من يدافع عنه.

Embedded video

See فؤاد حلّاق’s other Tweets

وقال السلطاني في أحد الفيديوهات موجها كلامه لابنة بشار الأسد: “أنا أحبك كثيرا يا زين الشام وأعشقك، أنا لك وأنت لي”.

وفي فيديو آخر يظهر فيه بالبدلة العسكرية أيضا، يقول: “سأفعل أي شيء ولن أتخلى عنك لا من قريب ولا بعيد”.

وفي أعقاب ذلك، اختفى الجندي ولم يعرف مكانه، فيما قال شقيقه إن السلطات السورية اعتقلته.

نقلا عن القدس العربي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.