نتنياهو وغانتس يتفقان على فرض السيادة على غور الأردن

اتفق رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو وزعيم تحالف “أزرق أبيض” بيني غانتس، على فرض السيادة على غور الأردن والمستوطنات غير الشرعية بالضفة الغربية المحتلة، في يوليو/تموز المقبل.

يأتي ذلك في إطار الاتفاق المرتقب على تشكيل ائتلاف حكومي بينهما، وفق ما أوردته قناة “كان” الرسمية والقناة 13 وعدد من الصحف العبرية من بينها يديعوت أحرونوت ومعاريف.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية أنه وبعد خلافات بين الليكود (بزعامة نتنياهو) وأزرق أبيض حول مسألة فرض السيادة على مستوطنات الضفة الغربية، فإن الطرفين توصلا على ما يبدو إلى تفاهمات.

ووفق الاتفاق المتبلور لتشكيل الائتلاف الحكومي، بات بإمكان نتنياهو الحصول على مصادقة الحكومة على مسألة فرض السيادة مطلع يوليو/تموز المقبل.

ومن المرتقب خلال ساعات، توقيع الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة يتناوب كل من غانتس ونتنياهو على رئاستها لمدة 18 شهرا، على أن يبدأ الأخير المهمة أولا.

وبحسب الاتفاق، سيكون غانتس نائبا لنتنياهو خلال ولاية الأخير، ثم تتبدل الأدوار خلال الـ18 شهرا الثانية.

وسيكون على نتنياهو -بحسب الاتفاق- التشاور مع نائبه غانتس حول فرض السيادة، بالإضافة للحصول على الدعم الأميركي للقرار، ليس أكثر من ذلك.

المصدر : وكالات

رابط المقال الأصلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.