اغتيال عنصر لحزب الله في لبنان والأخير يقول أنه قتل في سوريا

 

نعى حزب الله اللبناني يوم أمس الأحد مقتل عنصر له وقال أنه قتل أثناء تأدية واجبه الديني ولكن وسائل إعلام تؤكد أنه تم اغتياله.

نشر حزب الله عبر وسائل التواصل قائلا “”تزف المقاومة الإسلامية إلى شعبها الأبي الشهيد المجاهد علي يونس، الذي استشهد أثناء قيامه بواجبه الجهادي بعيداً عن كل الشائعات، بانتظار النعي الرسمي من الأخوة المعنيين في المقاومة الإسلامية”.

ولكن مواقع لبنانية أكدت أنه تم إيجاد جثته ظهر السبت داخل سيارة في بلدة جبشيت اللبنانية وعليها طعنات بالسكين وأثار طلقات نارية وأن عنصر أخر أصيب بالحادثة بعد ملاحقتهم من قبل سيارة أخرى.

ويقوم حزب الله بالتستر على الجرائم التي تخص عناصره الأمنين لكي لاتفضح وظائف هذه العناصر الذين تم تجنيدهم لصالح الحزب ضمن المدنيين.

المركز الصحفي السوري-وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.