من هي الشركة الأكثر تبرعاً لمواجهة فيروس كورونا ؟ .. آبل أم سامسونج

تعد شركتا “آبل” و”سامسونج ” رائدتان بتصنيع الهواتف الذكية وملحقاتها حول العالم، وتشهدان منافسة حامية منذ سنوات لتحقيق أعلى نسب المبيعات للهواتف الذكية سنوياً .

أما في زمن انتشار فيروس كورونا فأصبحت المنافسة بشكل آخر، حيث أسهمت الشركتان بدعم جهود مكافحة فيروس كورونا ودعم المصابين بالوباء العالمي .

حيث صرحت شركة سامسونج الكورية قبل عدة أيام على حسابها الرسمي أن قيمة تبرعاتها بلغ ٢٩ مليون دولار من أموال وسلع ومعدات طبية لازمة كالكمامات والقفازات الطبية منذ بداية العام الحالي .

كما دعمت أيضاً المصابين في بعض الأماكن الموجودين في الحجر الصحي بهواتف ذكية للتواصل مع عوائلهم ودعمت المشافي والمراكز الصحية بأجهزة تنقية هواء ومعدات أخرى لمساعدة المصابين على الشفاء من مرض كورونا .

أما شركة “آبل” صرحت على لسان مديرها التنفيذي “تيم كوك” اليوم أن الشركة تملك حالياً ٢٠ مليون قناع واقي، سيتم تصديرها عبر مورديهم للأماكن المتضررة، وأضاف أن الشركة تعمل على تصميم و إنتاج دروع واقية للعاملين في المجال الصحي سيتم توريدها قريباً للدول الأكثر تضرراً .

وكانت شركة “آبل” أعلنت بوقت سابق أن حجم التبرعات لديها وصل ل١٥ مليون دولار، لدعم المشافي والمصابين والتخفيف من الآثار الإقتصادية لجائحة كورونا .

ويذكر أن فيروس كورونا ظهر للمرة الأولى في شهر ديسمبر الماضي في الصين، وامتد لمعظم دول العالم حاصداً أرواح أكثر من ٦٤ ألف شخص وعدد الإصابات تجاوز عتبة مليون إصابة .

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.