مع انعدام الحلول.. تجدد معاناة أهالي حي المريديان بالحسكة من فيضان نهر الخابور

حذرت مديرية الموارد المائية في محافظة الحسكة اليوم الخميس من فيضان نهر الخابور.

في تصريح لتلفزيون الخبر حذر مدير الموارد المائية “عبد الرزاق العواك” القاطنين قرب مجرى النهر بخاصة حي المريديان من فيضان سرير النهر هذه الليلة إثر ارتفاع منسوب مياه نهر الجرجب بريف رأس العين الذي يصب في الخابور بنسبة 65 مترا مكعبا في الثانية بسبب مياه الأمطار.

يعاني أصحاب مئة منزل بحي المريديان في الحسكة من فيضان نهر الخابور كل عام في وقت يحمل أبناء الحي القائمين على المدينة مسؤولية المعاناة بعد كل عاصفة مطرية تشهدها المحافظة، حيث تؤدي إلى فيضان يسفر عن غمر منازل المدنيين وإخلائها عدة أيام ناهيك عن الأضرار التي تلحق بالممتلكات.

يتهم الأهالي المعنيين بتجاهل رفع ساتر ترابي في المنطقة الممتدة بين منازلهم ومجرى النهر لمنع مياه الفيضانات، في الوقت الذي يعكف مجلس المدينة على اتهام الأهالي ببناء منازلهم خارج المخطط التنظيمي ومخالفة بناءها خلال سنوات الحرب.

 

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.