مقتدى الصدر يطالب بوقف الحرب في سوريا وليبيا واليمن على نية رفع البلاء من كورونا

 

اعتبر مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري تفشي وباء كورونا رسائل آلهية لوضع حد لسفك الدم في دول المنطقة العربية.

في تغريدة عبر معرفه الخاص على تويتر نشرها تحت عنوان الرسالة الأولى التي نستطيع أن نفهمها من وباء كورونا، “أيها المسلمون العرب كفاكم حربا في سوريا وليبيا واليمن ليرفع الله بها عنكم الوباء والبلاء، فإنكم أن تراحمتم فقد يرحمكم الله أن لم يفت الأوان ولات حين مندم”.

في سنوات الحرب الأخيرة وجه الصدر مطالبات عدة للأسد بالتنحي عن الحكم لوضع حد للتدخلات الدولية وإنهاء معاناة الشعب السوري.

والجدير بالذكر انتقد مؤخرا مقتدى الصدر الأصوات الرسمية والشعبية التي اتهمته بخرق قانون الحظر المفروض من قبل السلطات العراقية الخاص بمنع الاحتفالات والزيارات الدينية في مدينة الصدر شرق بغداد.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.