لقاء بوتين أردوغان مؤجل إلا إذا…

 

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية” دميتري بيسكوف” أن الرئيسيْن الروسي “فلاديمير بوتين” والتركي “رجب طيب أردوغان” لا يعتزمان عقد لقاء بشأن تفاقم الوضع في إدلب.

مؤكداً على أنه إذا استدعت الضرورة فسيتم عقد هذا اللقاء.

وقال المتحدث رداً على سؤال حول إمكانية عقد قمة روسية – تركية بشأن تفاقم الوضع في إدلب، اليوم الثلاثاء: “إذا رأى الرؤساء ضرورة لذلك”، مؤكداً أنّ الرئيسيْن “لم يتخذا مثل هذا القرار بعد”.

يذكر أن محافظة إدلب تشهد تصعيداً عسكرياً كبيراً بعد هجمات النظام والميليشيات المساندة له، على مدن وبلدات وقرى المحافظة في الوقت الذي قامت فيه تركيا بإرسال أكثر من 5000 جندي تركي وأكثر من 1000 آلية عسكرية إلى إدلب.

في موقف يدل على إمكانية اندلاع عملية عسكرية كبرى بمشاركة الجيش التركي لاستعادة المناطق التي سيطر عليها النظام خلال الفترة الماضية.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.