معارض سوري يكشف عن مخطط روسي للسيطرة على منطقة درع الفرات وغصن الزيتون

كشف المعارض السوري “بسام جعارة” عن خطة روسية تتضمن السيطرة على منطقة غصن الزيتون ودرع الفرات الخاضعة تحت سيطرة الفصائل المدعومة تركيا.

 

في تغريدة على حسابه عبر منصة تويتر كشف جعارة وفق تسريبات إن روسيا أعلمت تركيا أنها تريد السيطرة على منطقة درع الفرات وغصن الزيتون في شمال وشرق حلب، بالإضافة لإرسال دوريات شرطة روسية إلى مدينة عفرين.

اعتبر قائد الفيلق الثالث في الجيش الوطني “أبو أحمد نور” أن هجوم الروس على على مناطق غربي حلب إعلان رسمي بفشل الحلول السياسية في سورية.

وقال في تغريدة منذ أربعة أيام “فتح معركة ريف حلب الغربي من النظام وروسيا بمثابة إعلان رسمي واضح وصريح بانتهاء كل العمليات السياسية وكل المؤتمرات والضمانات ودليل واضح فشل المجتمع الدولي في أي مسعى للوصول إلى حل سياسي للوضع في سورية”

مضيفا أن جميع المناطق المحررة هدف للنظام وحلفائه، بينما على الثوار أن يتيقنوا أن المعركة معركتهم في كامل الشمال المحرر.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.