انتشال 7 جثث لمدنيين أعدموا بالرصاص في مناطق سيطرة النظام غرب دير الزور

أعدمت ميليشيات موالية للنظام عدد من المدنيين في بادية دير الزور، ضمن مشهد بات رائج في الآونة الأخيرة.

وبحسب “شبكة دير الزور الإخبارية” عثر الأهالي في بادية بلدة عياش بريف دير الزور الغربي، على جثث 7 أشخاص من رعاة الأغنام وقد أعدموا رميا بالرصاص أثناء رعيهم للأغنام.

ويتهم الأهالي الميليشيات الإيرانية المنتشرة في المنطقة بالوقوف وراء حادثة الإعدامات، مشيرين أن ميليشيا لواء فاطميون وحركة النجباء تتخذ من المنطقة معقل لمقاتليها.

ونقلاً عن شبكة “فرات بوست” رفض أهالي ريف دير الزور الغربي ومنطقة معدان بريف الرقة في الآونة الأخيرة، زراعة أراضيهم في المنطقة، على خلفية عمليات القتل التي حدثت مؤخرا جنوب الرقة قبل أكثر من أسبوع، راح ضحيتها 21 مدني من رعاة الأغنام من أبناء عشائر المنطقة، وسط اتهامات للميليشيات الإيرانية بالوقوف وراء الإعدامات انتقاما لمقتل سليماني.

وشهد ريف حلب الجنوبي قبل ثلاثة أيام مجزرة راح ضحيتها 6 أشخاص من الأهالي يقومون على رعاية الأغنام، تم خطفهم واعدامهم من الميليشيات رميا بالرصاص في بادية مخلف بريف المنطقة.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.