شهداء وجرحى حصيلة  القصف الذي طال قرية ابديتا بريف إدلب.

 

 

ارتفعت حصيلة الشهداء اليوم السبت نتيجة قصف الطيران المروحي التابع للنظام السوري قرية ” ابديتا “بريف إدلب الجنوبي.

 

وبحسب مراسلنا استشهدت سيدة وثلاثة أطفال إثر استهداف الطائرات المروحية بالبراميل المتفجرة منازل المدنيين في القرية.

 

فيما جدد الطيران المروحي قصفه بالبراميل المتفجرة على بلدة ” إحسم ” وبقصف مماثل أيضا استهدف الطيران  قرى حزارين وكفر شلايا بريف إدلب الجنوبي.

 

كما نفذت الطائرات الحربية الروسية غارات بصواريخ شديدة الانفجار استهدفت فرنا آليا في مدينة البارة أسفر عن وقوع شهداء وجرحى.

ويذكر أن النظام وحلفائه يشنون حملة شرسة على محافظة إدلب ، في محاولة منهم للتقدم والسيطرة على مناطق الشمال السوري .

 

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.