إيران تحصل على عقود إعمار جديدة في سوريا

حصلت إيران مجدداً على عقود إعمار في سوريا، تتيح لشركاتها جني مزيد من الأرباح.

وبحسب وسائل إعلام إيرانية، وقع وزير الطاقة الإيراني “رضا اردكانيان” ونظيره لذى النظام “حسين عرنوس” اليوم، في طهران، اتفاقية تتيح للشركات الإيرانية إعادة بناء وإنشاء السدود ومحطات توليد الكهرباء والصرف الصحي والآبار السطحية والعدادات والمضخات المائية.

وقالت وسائل إعلام موالية: أن وزير الموارد المائية “حسين عرنوس” وقع بحضور السفير عدنان محمود اتفاقية مع الجانب الإيراني على إعادة تأهيل وإنشاء السدود ومحطات توليد الطاقة الكهربائية والصرف الصحي والاستفادة من تبادل الخبرات والدراسات والبحث العلمي في هذا المجال

وشرعت إيران منذ بداية العام التحضير لتشييد بنك إيراني في سوريا مقره في دمشق، لتسهل تمويل شركاتها التي نالت قسط كبير من مشاريع إعادة إعمار وبناء مادمرته الحرب التي تعتبر إيران طرف رئيس فيها.

ورغم الضغوطات التي تواجهها من الحليف الروسي، تمكنت طهران خلال الشهرين الأخيرين من إبرام سلسلة اتفاقات مع دمشق، تتضمن إعادة بناء وتأهيل منظومة الشبكة الكهربائية، إلى جانب الحصول على عقد لتشييد محطة كهربائية في محافظة اللاذقية، بقيمة 460 مليون دولار.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.