صدور قرار تكثيف الرقابة …ومواطنون يسخرون.

 

 

 

انتشر اليوم الخميس تعليق على صفحة مواليه للنظام السوري يعبر عن تكثيف الرقابة على المحلات التجارية تزامنا مع صدور المرسوم التشريعي لزياده الرواتب.

 

ونص التعليق الذي نشرته” صفحة فساد في زمن الإصلاح” على تصريح “النداف” أنه سيتم التصدي لكل من تسول له نفسه على رفع أسعار أي مادة أو سلعة غذائية والخروج عن الأسس والقرارات الناظمة لعملية التسعير والالتزام بما يصدر عن الوزارة.

 

وحاز على تعليقات ساخرة من قبل المواطنين حيث علق :

غياث اسماعيل” نمر أنت يا نداف ويتوقع إنك ضامن كرسي بالوزارة بعد هذا الإجراء الهائل”

وأبو حسن” يبقى لبسوا جماعة المراقبة خوذ وبدلات واقية ضد الرشاوي أو لبسوهن بدلات ما إلها جياب مشان ما يخبوا الرشاوي”

وموسى الخوري” يا قبضاي مو المحلات التجارية اللي عم ترفع الأسعار روح شوف التجار الكبار اللي عم يرفعوا مع كل حركة شهيق وزفير للدولار”

وأحمد السعد” كتير خايفين منكم ارتفعت الأسعار من زمان وحضراتكم نايمين بثبات عميق”

وZaid Alrez”يلملي عا خالتو رقابة”

وTarek Ahmed”هي الزيادة مو بوقتها بالمرة هي هتزيد من تدهور الأوضاع أكثر”

وRami Alrez”ومين بدو يراقب المراقبين”

 

كما أن محلات الصرافة في مناطق سيطرة النظام امتنعت عن البيع بسبب ارتفاع الدولار وارتفاع الأسعار أضعافا مضاعفة وانهيار العملة السورية لأدنى مستوياتها.

 

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.