قواعد أمريكية وروسية تطوق القامشلي

في ظل تبادل الاتهامات بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا بإشعال فتيل حرب شمال شرق سوريا، شرعت كل منهما بإقامة قواعد عسكرية على بعد كيلو مترات عن القامشلي.

وبحسب وسائل إعلام مقربة من “وحدات الحماية الشعب” بدأت القوات الأمريكية بإنشاء قاعدتين في محيط القامشلي قرب قرية هيمو غرب المدينة وشرق مركز ناحية القحطانية، بعد يوم من دخول تعزيزات أمريكية تتضمن 20 آلية عسكرية من معبر الوليد مع العراق إلى المنطقة مساء أول أمس.

يأتي ذلك في وقت أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم إرسال معدات إضافية إلى مطار القامشلي المقرر تحويله إلى قاعدة روسية ثالثة تضمنت مروحيات عسكرية.

وأشارت تقارير أن روسيا دفعت في الأيام الأخيرة بعشرات الآليات العسكرية مدعومة بأكثر من 100 عنصر تمهيدا لتحويل المطار إلى قاعدة روسيا من شأنه مراقبة التحركات الأمريكية شمال شرق سوريا والعراق.

في وقت اتهم وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” إعادة واشنطن نشر مئات المقاتلين لتأمين حقول النفط لصالحها عزز من موقف سوريا الديمقراطية بإيقاف التفاوض مع النظام بخصوص المنطقة.

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.