الفلتان الأمني في مناطق سيطرة الجيش الوطني

تشهد مناطق سيطرة الجيش الوطني العديد من حالات الاغتيال، والخطف.

 

حيث جرح مدني في انفجار عبوة ناسفة، داخل سيارة اليوم الأحد، بمدينة الباب شرقي مدينة حلب.

كما قتل عنصر في انفجار عبوة ناسفة أخرى، قرب قرية قيبار بمنطقة عفرين.

فيما تزايدت حالات الخطف، حيث تم خطف شابتان تبلغان 15عاماً أثناء ذهابهما للمدرسة، باعتراض سيارة سوداء طريقهما وسط مدينة عفرين، وهي حالة من عشرات الحالات التي تتكرر في عموم المنطقة.

نشرت وكالة “أوغاريت بوست” أن الأهالي عثروا على جثة رجل مجهول الهوية، مقتول بطلق ناري في الرأس في مدينة عفرين شمالي حلب.

وتستمر حالة الفلتان الأمني الكبير وفوضى انتشار السلاح في مناطق شمال حلب وعفرين، حيث تتجلى هذه الفوضى عبر عمليات اغتيال وخطف وطلب مبالغ مالية من ذوي المخطوفين وتفجيرات وعبوات ناسفة.

 

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.