الطائرات الروسية تستهدف مخيم للنازحين واستشهاد طفلة

استشهدت طفلة وأصيب آخرين بجروح اليوم السبت إثر غارات جوية روسية استهدفت مخيم للنازحين في ريف إدلب الشرقي.

أفاد مراسلنا بشن الطيران الحربي الروسي عدة غارت جوية في ريف إدلب الشرقي، ما أدى إلى استشهاد طفلة وإصابة ثلاثة آخرين بجروح مختلفة، إثر استهدافها مخيم للنازحين بالقرب من قرية ترنبة في ريف مدينة سراقب.

ولفت المصدر أن غارات مماثلة استهدفت محيط سرمين وبلدة النيرب في المنطقة دون تفاصيل عن الخسائر.

في حين أوقعت عمليات القصف الجوي والمدفعي من قبل النظام أمس الجمعة على قرى وبلدات ريف إدلب، أربعة شهداء بينهم امرأة وطفلة وأصيب سبعة آخرين بقرية الرامي في جبل الزاوية، واستشهد رجلين في بلدة الدار الكبيرة، وأصيب سبعة آخرين بجروح جراء غارات مماثلة استهدفت كل من جسر الشغور وبداما.

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.