مسلحون يغتالون أحد عرابي المصالحات مع النظام بريف درعا

اغتال مسلحون أحد عرابي المصالحات مع النظام بريف درعا الأوسط بعد يوم من محاولة اغتيال قيادي سابق في فصائل درعا بعبوة ناسفة موضوعة في سيارته.

وأفاد تجمع أحرار حوران باغتيال المدعو “مدين جاموس” عضو قيادة شعبة اليرموك لحزب البعث ومدير مدرسة بمدينة داعل بريف درعا الأوسط مساء أمس بطلق ناري داخل أحياء داعل وهو أحد عرابي المصالحات مع النظام في المنطقة.

ووفق المصدر كان للقتيل الدور الأبرز بتسليم المنطقة الغربية من حوران للروس لعب دور مهم في عمليات المصالحات والتسوية التي تمت سيما أنه كان أحد قيادات خلية الأزمة المعينة من مخابرات النظام وساهم بإعادة عدد من العسكريين المنشقين إلى قطعهم العسكرية قبل أن يتم استهدافه في الآونة الأخيرة.

هذا وكان فرع الأمن الجنائي التابع للنظام شن قبل نحو أسبوع حملة اعتقالات في مدينة داعل تم على إثرها اعتقال عدد من المدنيين.

وشهدت داعل في أيار الماضي عملية اغتيال أحد أبرز عرابي المصالحات في المدينة “جمال أحمد الصبح العاسمي” عبر إطلاق النار عليه بشكل مباشر بالقرب من منزله في المدينة.

#المركز_الصحفي_السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.