إعدام إثنين من منفذي تفجيرات جسر الشغور التي أودت بحياة عشرات المدنيين

أعدمت هيئة تحرير الشام اليوم الإثنين منفذي التفجيرات التي استهدفت مدينة جسر الشغور غرب إدلب في وقت سابق.

وأفاد ناشطون أن الجهاز الأمني التابع لهيئة تحرير الشام نفذ حكم الإعدام بحق إثنين من منفذي تفجيرات مدينة “جسر الشغور” نهاية نيسان الماضي والتي أوقعت أكثر من 20 شهيد مدني ومثلهم من الجرحى والمصابين.

يأتي ذلك بعد مضي أكثر من شهرين من منتصف تموز الماضي إعلان الجهاز الأمني التابع لهيئة تحرير الشام إلقاء القبض على عناصر الخلية، دون ذكر تفاصيل إضافية عن أسمائهم أو الجهة التي تقف خلفهم.

يذكر أن عملية إعدام مماثلة نفذتها هيئة تحرير الشام نهاية نيسان الماضي بحق اثنين ممن وصفتهم عملاء النظام بينهم ضابط برتبة عقيد.

وسبق أن أعلنت الهيئة اعتقال عدة خلايا تابعة للنظام في الشمال المحرر، بينهم أفراد خلية مؤلفة من ثلاثة اشخاص على صلة بالنظام تقوم بتفخيخ وتفجير العبوات الناسفة، بينها تفجير عبوة ناسفة بالمجلس المحلي في بلدة آفس ومدينة سراقب في آب الماضي.

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.