الجيش الوطني يعلق على وصول ميليشيات إيرانية لخطوط التماس مع مقاتليه

اعتبرت إدارة التوجيه المعنوي التابع للجيش الوطني بأن وصول ميليشيات إيرانية لخطوط التماس مع قوات الجيش الوطني المدعوم من تركيا إلى ريف حلب ينم عن التعاون والتنسيق والمشترك بين إيران ووحدات حماية الشعب. 

وفي بيان على معرفاته الرسمية أوضح أن التعزيزات الإيرانية التي وصلت مؤخرا إلى ريف حلب تؤكد وجود علاقة وتحالف بين إيران ووحدات الحماية ضد تركيا لمواجهة التحديات التي تواجه أمنها القومي في ظل التعاون الحاصل بين أنقرة وواشنطن في ملف شرق الفرات والمنطقة الآمنة المقرر إقامتها ورفض أنقرة استقبال ناقلة النفط الإيرانية في الموانئ التركية.

معتبرا أن التطور الحاصل في الموقف الإيراني يعكس رغبة طهران بالمضي قدما لمواصلة دعم النهج العسكري في سورية.

وكانت تعزيزات عسكرية إيرانية لميليشا الرسول الأعظم الإيرانية وصلت مؤخرا إلى مطار منغ ومرعناز بريف حلب الشمالي لدعم النظام والميليشيات الانفصالية المتمركزة في تلك المناطق.

 

وتسعى إيران عبر حشد مزيد من قواتها لضمان الدفاع عن بلدتي نبل والزهراء وتأمين الطريق الواصل بين مدينة حلب وبغية المناطق المسيطر عليها من النظام ووحدات الحماية.

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.