سلطات مضيق “جبل طارق” تطلق سراح الناقلة النفطية الإيرانية “غريس1”

أطلقت سلطات مضيق جبل طارق اليوم الاثنين سراح الناقلة النفطية الإيرانية المحتجزة منذ أكثر من شهر بسبب العقوبات الدولية على النظام السوري والدعم الإيراني له.

 

وصرح المعرف الخاص بموقع “مارين ترافيك” المختص في شأن الملاحة البحرية وتعقب حركة السفن، أن الناقلة غادرت سواحل جبل طارق متجهة إلى الجنوب.

 

يذكر أن السلطات في مضيق جبل طارق احتجزت الناقلة النفطية “غريس1” نتيجة العقوبات المفروضة على سوريا من قبل الاتحاد الأوروبي، وبحجة أن إيران تدعم النظام السوري تم إيقافها.

 

وصدر قرار الإفراج عن الناقلة يوم الخميس الماضي، بعد أن تعهدت طهران بعدم إرسال الناقلة البالغة حمولتها 2.1 مليون برميل من النفط الخام إلى دمشق.

 

ويأتي ذلك بالرغم من تقديم الولايات المتحدة طلباً لسلطات المنطقة البريطانية في جبل طارق، إعادة احتجازها مجدداً بتهمة انتهاك العقوبات المفروضة من الولايات المتحدة على إيران.

 

والجدير بالذكر قيام السلطات الإيرانية في مضيق “جبل هرمز” (باب المندب)، باحتجاز ناقلة نفط بريطانية تدعى “ستينا ايمبيرو”، ما تسبب في اختلاف وتوتر العلاقات بين لندن وطهران.

 

رياض محمد – المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.