وفاة الصحفي التركي المناصر للمظلومين “محمد جانبكلي”

توفي الصحفي والكاتب والمحلل السياسي الدكتور “محمد جانبكلي” أمس الأحد أول أيام عيد الأضحى المبارك بعد صراع طويل مع مرض السرطان.

ونعى جانبكلي وسائل إعلام وشخصيات عربية وتركية.
وعرف عنه دعمه ومساندته للسوريين والمظلومين في تركيا والعالم، وقام بتسليط الضوء على قضايا السوريين والمشكلة السورية بشكل عام والمظلومين حول العالم وله حساب تويتر وفيسبوك باللغة العربية والتركية.
وكان للراحل اهتمامات بالقضاياوالشؤون العربية وألف كتابا قبل وفاته خلال معاناته مع المرض بعنوان( العيش مع السرطان) ونشر في تغريدة سابقة على حسابه بتويتر “إذا طال بنا العمر سأكتب كتابا عن الفترى السابقة في تركيا أوضح فيه حقيقة فتح الله كولن وتورغوت اوزال واربكان وتبليس ويازجي اوغلو”.

وفريق العمل وأسرة المركز الصحفي السوري تتقدم بخالص العزاء والمواساة إلى عائلة الدكتور محمد جانبكلي وتتمنى لهم الصبر والسلوان وله الرحمة والمغفرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.