حجر مشفى بريف إدلب عن العمل بعد إصابة أحد كوادرها بفيروس كورونا

159
اشترك في نشرتنا الإخبارية

 

علقت إدارة مشفى النساء والأطفال في مدينة كفر تخاريم شمال غرب إدلب، اليوم الثلاثاء، العمل بسبب تفشي فيروس كورونا ضمن كوادرها.

وأفاد (مراسلنا) بفرض إدارة مشفى الأمومة والأطفال في مدينة كفر تخاريم شمال إدلب تعليق عمل المشفى بعد التأكد من إيجابية المسحة المأخوذة من أحد الكوادر الطبية في المشفى.

وفي بيان معلن عن إدارة المشفى، إغلاق أبواب المشفى لإجراء عمليات التعقيم، إبلاغ جميع المخالطين لضرورة تطبيق إجراءات الحجر مدة 14 يوما، نهيب بجمع مراجعي المشفى ضمن المدة من تاريخ 13-12-11 من الشهر الجاري الالتزام بالحجر المنزلي لضمان الرعاية الصحية.

وبحسب المسؤول الإداري في المشفى “عبدالرحمن صوراني” يحوي مشفى المدينة عدة أقسام موزعة، قسم عيادة الأطفال تتم معاينة أكثر من 2500 طفل شهريا، العيادة النسائية مراقبة حمل وفحص 2100 حالة، جناح استشفاء أطفال تقديم العلاج والرعاية 260 طفل ، قسم الحواضن رعاية وعلاج 230 حالة للأطفال الخدج وحديثي الولادة ، قسم إجراء عمليات جراحية نسائية 218 عملية جراحية قيصرية، المخبر إجراء معظم التحاليل المطلوبة في المشفى والبالغ عددها أكثر من 2600 تحليل، بالإضافة لأكثر من 300 ولادة طبيعة شهريا

يذكر أن كل من إدارة مشفى الكنانة في مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي ومشفى الكنانة في منطقة الغندورة في جرابلس، أعلنت مؤخرا فرضت إجراءات الحجر الصحي بسبب تفشي فيروس كورونا ضمن كوادرها.

وفي إحصائية غير مسبوقة سجلت هيئة الصحة التابعة للحكومة المؤقتة أمس الأثنين 80 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في الشمال المحرر، في أعلى إحصائية منذ بدء تفشي الإصابات.

 

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.