اغتيال جديد تشهده محافظة درعا لعنصر في الفيلق الخامس

220
اشترك في نشرتنا الإخبارية

تتواصل عمليات الاغتيال في محافظة درعا وتطال أحد الشبان المنخرطين في اتفاق التسوية في ريفها الشرقي.
أفاد (تجمع أحرار حوران), اليوم الأربعاء، عن أن مجهولين اغتالوا الشاب “مؤيد محمد الغوازي” بعيارات ناريّة بعد منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء ببلدة صيدا في الريف الشرقي لمحافظة درعا.
وأوضح المصدر أن الشاب “الغوازي” هو عنصر في صفوف اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس المدعوم روسيّاً، عقب التسوية بعد أن حارب سابقاً في الجيش الحر.
يشار إلى أن أهالي درعا عثروا، ظهر أمس الثلاثاء، على ثلاثة جثث لعناصر من محافظة السويداء ويعملون لدى الفرقة الخامسة في قوات النظام، بالقرب من أحد الحواجز العسكرية على طريق السهوة – المسيفرة بريف درعا الشرقي.
لاتزال محافظة درعا تشهد انفلات أمني وتصاعد وتيرة عمليات الاغتيال ضد عناصر قوات النظام وعناصر تسويات ومدنيين، عقب تمكن قوات النظام من الدخول إلى محافظة درعا ٢٠١٨ بموجب اتفاق تسوية تم برعاية روسية مع الفصائل المحلية.
المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.