عملية اغتيال جديدة تطال عنصر لقوات النظام في ريف درعا الأوسط

335
اشترك في نشرتنا الإخبارية

 

 

 

 

في ظل عمليات الاغتيال المتزايدة في محافظة درعا، سقط عنصر تابع لقوات النظام برصاص مسلحين مجهولين في ريف درعا الأوسط، أثناء توجه للمناوبة.

 

 

أفاد تجمع أحرار حوران اليوم الخميس عن اغتيال المدعو ” محمد فؤاد الرحال ” المنحدر من بلدة الشيخ مسكين في الريف الأوسط من محافظة درعا، ظهر اليوم، حيث تم استهدافه في منطقة الشياح قرب درعا البلد، مما أدى إلى مقتله على الفور.

 

 

وأضاف المصدر أن ” الرحال ” عسكري يخدم في حرس الحدود، وقد تم استهدافه أثناء توجهه إلى خدمته.

 

 

يشار إلى أن مجهولين اغتالوا مساء الثلاثاء الشيخ “محمد قاسم كيوان” المعروف بأبو علاء، إثر استهدافه بطلق ناري على طريق “طفس – المزيريب” في ريف درعا الغربي.

 

 

ومساء يوم الأحد الفائت، اغتيل الشاب “محمود بديوي الزعبي”، وهو شقيق “خلدون بديوي” الذي شغل منصب قيادي في الفصائل المعارضة قبل انخراطه في اتفاقية التسوية والمصالحة مع النظام، في مدينة طفس في ريف درعا الغربي بإطلاق النار عليه بشكل مباشر، مما أدى إلى مقتله على الفور.

 

 

تتواصل عمليات الاغتيال في محافظة درعا، وقد وقعت العديد من العمليات في شهر تموز الفائت، راح ضحيتها مدنيون وعناصر من قوات النظام وعناصر تسوية ومصالحة وعناصر سابقون في كتائب المعارضة ممن لم ينضموا لاتفاق التسوية.

 

 

المركز الصحفي السوري

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.