في صباح أول يوم عيد …قوات النظام تحرق “مقبرة شهداء الثورة” في دمشق “صور”

255
اشترك في نشرتنا الإخبارية

قامت قوات النظام في صباح اليوم الأول لعيد الفطر بحرق مقبرة في حي برزة الدمشقي.
أقدم عناصر من النظام على افتعال حرائق في مقبرة “شهداء الثورة” في حي برزة في دمشق، وهذه المقبرة تضم شهداء قضوا على يد النظام خلال السنوات الماضية.
ونشرت شبكة “صوت العاصمة” عدداً من الصور أظهرت آثار الحرائق في المكان ووصول النيران إلى بعض القبور واحتراق الأعشاب المحيطة بها.


هذا وتزامن الحريق مع أول يوم من أيام عيد الفطر، والذي يقوم به الأهالي ممن لديه متوفى أن يزور قبره في أول يوم عيد إن كان عيد الفطر أو الأضحى.
ويذكر أن، قوات النظام كررت هذا الأمر كثيراً في الأشهر الأخيرة، متعمدة حرق القبور أو نبشها واستخراج بقايا الميت وإرسال عبارات التهديد من عناصرها عبر فيديوهات نشرت على وسائل التواصل .
وسبق هذه الحادثة حادثات مشابهة في حلب وإدلب حيث انتشرت في 17 من شباط هذا العام صورة “سيلفي” لعنصر من قوات النظام، في بلدة حيان بريف حلب الشمالي الغربي، مع قبر بشاهدة محطمة وتشتعل فيه النيران، في محاولة للتشفي من صاحب القبر، وهو أحد قادة فصائل المعارضة.
وجاءت الحادثة بعد أيام من نبش قبور في خان السبل بريف إدلب الشرقي، في 9 من شباط من العام الحالي، على يد عناصر النظام.
ولم يكتف عناصر النظام من نبش القبور الجديدة أو ممن قضوا خلال سنين الحرب بل تعداه لحرق ضريح الخليفة الأموي عمر بن عبد العزيز في بلدة الدير الشرقي شرقي معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، حيث نشرت صور تظهر التخريب والنيران التي حرقت الضريح والمصاحف وسرقة محتوى الضريح بعد أيام من سيطرة النظام على البلدة.
المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.