قصف مدفعي للنظام على إدلب.. والقوات التركية تنشئ نقاط جديدة بالمحافظة

531
اشترك في نشرتنا الإخبارية

خرقت قوات النظام السوري مجددا اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، وقصفت بلدة وقرى بقذائف المدفعية اليوم الأحد، وجاء ذلك تزامنا مع إنشاء القوات التركية ثلاث نقاط جديدة لها غرب المحافظة.

وقال مراسل “بروكار برس” في إدلب، إن قوات النظام قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة بلدة البارة وقريتي سفوهن والفطيرة في ريف إدلب الجنوبي، واقتصرت الأضرار على المادية.

كذلك قصفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة من مواقها في الفوج “46” قرية كفرعمة في ريف حلب الغربي، دون وقوع إصابات بشرية.

وتشهد محافظة إدلب هدوءاً نسبياً منذ إعلان اتفاق وقف إطلاق النار في العاصمة الروسية موسكو، بين الجانبين الروسي والتركي مع التوصل إلى إنشاء منطقة ممر آمن على جانبي الطريق الدولية حلب ـ اللاذقية (M4).

ومنذ إعلان الاتفاق غاب الطيران الحربي الروسي ونظيره التابع للنظام عن أجواء محافظة إدلب، واقتصرت خروقات النظام السوري على سلاح المدفعية ومحاولات تسلل على جبهات ريفي إدلب وحماة

 

وأشار المراسل إلى أن القوات التركية انشأت نقطة عسكرية جديدة في قرية فريكة بمنطقة جسر الشغور، كما أنشأت اثنتين في المنطقة بين قريتي الزعينية وكسرية.

وخلال الفترة الفائتة ثبتت تركيا العديد من النقاط في ريف إدلب، وتزامن ذلك مع استمرار دخول تعزيزات عسكرية لقواتها المنتشرة في المحافظة.

 

نقلا عن: بروكار برس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.