«إيرباص» تأسف لزيادة الرسوم الأميركية على الطائرات المصنّعة في أوروبا

324
اشترك في نشرتنا الإخبارية
أعربت مجموعة الصناعات الجوية الأوروبية «إيرباص»، اليوم (السبت) عن «أسفها العميق» لزيادة الرسوم الجمركية التي تفرضها واشنطن على الطائرات المصنّعة في أوروبا، معتبرةً أن ذلك سيفضي حكماً إلى «زيادة التوترات التجارية بين أوروبا والولايات المتحدة».

وصرّحت المجموعة في بيان أن «القرار الأميركي يخلق عدم استقرار أكبر لشركات الطيران الأميركية التي تعاني أصلاً من نقص في الأجهزة»، مشيرة إلى أنه «يتجاهل أيضاً ملاحظات الشركات الأميركية التي تشير إلى أنها ستكون في نهاية المطاف الجهة التي ستدفع هذه الرسوم».

وأعلنت الولايات المتحدة أمس (الجمعة) أنّها سترفع نسبة الرسوم الجمركية المفروضة على طائرات إيرباص المستوردة من أوروبا من 10% حالياً إلى 15% اعتباراً من 18 مارس  (آذار) المقبل، في إجراء عقابي يُضاف إلى الرسوم الجمركية التي فُرضت على منتجات أوروبية بقيمة 7.5 مليار دولار في أكتوبر (تشرين الأول). واتخذت واشنطن هذا الإجراء في الأصل رداً على إعانات تلقتها الشركة الأوروبية المصنّعة للطائرات والتي اعتبرت منظمة التجارة العالمية أن لا مبرر لها.

 

نقلا عن: الشرق الأوسط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.