مقتل قيادي في قوات الباسيج مقرب من سليماني في هجوم بإيران

211
اشترك في نشرتنا الإخبارية

 

 

 

قتل قيادي في قوات الباسيج الإيرانية، مقرب من قائد فيلق القدس سليماني، في هجوم استهدف منزله صباح اليوم الأربعاء.

 

 

وذكرت “وكالة فارس الإيرانية” أن هجوم استهدف من ساعات الصباح مسؤول التعبئة في مدينة دارخوين بمحافظة خوزستان، النقيب “عبد الحسين مجدمي ” أمام منزله بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين ما أدى إلى مقتله.

 

 

وقال قائم مقام قضاء شادكان سعيد حاجيان، أن القيادي المسؤول عن قوات التعبئة في مدينة دارخوين قتل أثناء عودته من مكان خدمته إلى منزله صباح هذا اليوم، برصاص سلاح من نوع كلاشنيكوف، مشيرا أن السلطات المحلية بدأت التحقيق في الحادثة.

 

 

وبحسب مواقع إيرانية معارضة، يعتبر القتيل من المقربين من قائد فيلق القدس قاسم سليماني الذي قتل بغارة بداية كانون الجاري في بغداد. مضيفة أن القتيل ممن تلطخت أيديهم بدماء المواطنين الإيرانيين، الذين خرجوا للتظاهر في تشرين الثاني الماضي، احتجاجاً على رفع أسعار الوقود في منطقة معشور في القضاء.

 

 

وقد أثار مقتل سليماني قبل أسابيع قليلة غضب قوات الباسيج، التي لجأت بمشاركة الحرس الثوري إلى إجبار الأهالي للتطوع لاستهداف المصالح الأمريكية ردا على مقتل قاسم سليماني.

 

 

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.