حملة لإطلاق سراح قيادي معتقل لدى “الجيش الوطني”

795
اشترك في نشرتنا الإخبارية

أطلق نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي حملة تطالب بإطلاق سراح قيادي معتقل في سجون الجيش الوطني.

تحت مسمى “أطلقوا سراح أبو خولة” طالب ثوار وأحرار دير الزور في الشمال المحرر بإطلاق سراح القائد عبد الرحمن المحيميد الملقب “أبو خولة موحسن” المعتقل منذ قرابة 5 أشهر لدى الجيش الوطني.

جاءت الحملة عقب تداول أنباء مؤخراً عن تردي الحالة الصحية للمدعو “أبو خولة” وإدخاله أحد المشافي في ريف حلب الشمالي.

يذكر أن الجيش الوطني قام باعتقاله منذ خمسة أشهر على حاجز الشط قرب إعزاز بعد عودته متخفياً إلى بلدة الراعي بريف حلب الشمالي، وذلك عقب تهجيره منها إلى إدلب بذريعة مكافحة الفساد على خلفية إطلاقه حملة عسكرية ضد قوات النظام نصرة لدرعا.

 

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.