النظام ينعى 6 ضباط قتلوا في ريف اللاذقية

767
اشترك في نشرتنا الإخبارية

نعى النظام مجموعة من عناصره غالبيتهم برتبة ملازم في الاشتباكات الدائرة أمس الجمعة على محاور ريف اللاذقية.

وبحسب المعرفات الخاصة بمحافظة اللاذقية على مواقع التواصل الاجتماعي نعت كل من المقدم “وائل فاضل قائد” الكتيبة الأولى اقتحام من وادي قنديل، الملازم “كنان النوا” من اللاذقية، ومن القوى البحرية كل من الملازم “جعفر وفيق أبو نظام” و “الملازم جعفر غسان غازان” من ريف جبلة قرى العاليو والبويتات والملازم “جميل بسام خضور” حي النزهة في حمص، “عبدالله عدنان سالم” من منطقة السبينة في ريف دمشق وإصابة آخرين بجروح إثر الاشتباكات التي اندلعت مع فصائل المعارضة على محاور القتال في ريف اللاذقية.

في حين أفاد نشطاء أن هجوما مدعوما بالفرقة الأولى والفرقة الثانية والجبهة الوطنية للتحرير وهيئة تحرير الشام استهدف معاقل النظام في كل من رشو، نحشبا، رويسة الملك، تلة أبو علي وتلة رشا بريف اللاذقية الشمالي.

والجدير بالذكر أعلنت “الجبهة الوطنية للتحرير” أن الهجوم أوقع عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام بينهم ضباط وتدمير عدة آلية عسكرية ومدرعات ومدافع ثقيلة، وذلك رداً على حملات القصف التي تستهدف المدنيين في المناطق المحررة.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.