Site icon مركز الصحافة الاجتماعية

مدير الأمن العام اللبناني يكشف تطورات اللاجئين السوريين الذين جرى اعتقالهم بسفارة النظام

مدير الأمن العام اللبناني يكشف تطورات اللاجئين السوريين الذين جرى اعتقالهم بسفارة النظام

أعلن عباس إبراهيم مدير الأمن العام اللبناني تجميد قرار ترحيل ستة لاجئين سوريين تم اعتقالهم في سفارة النظام ببيروت

 

وفي تصريح لوكالة “فرانس برس” الأربعاء ٨ أيلول /سبتمبر أشار إبراهيم من المقرر العمل على تسوية أوضاع اللاجئين السوريين الذين تم اعتقالهم في أواخر الشهر الماضي على أبواب سفارة النظام في بيروت بشكل قانوني بحجة دخول البلاد بطريقة غير شرعية.

 

ووصف المصدر الأنباء التي تتحدث عن ترحيلهم إلى معاقل النظام بأنها غير دقيقة وذلك بعد انتهاء مهلة الأربعاء التي حددها الأمن العام اللبناني للبت بقضية اللاجئين السوريين الذين تم اعتقالهم في ٢٨ من آب الماضي من قبل أمن النظام التابع للسفارة في بيروت

 

واتهم وكيل اللاجئين السوريين في لبنان المحامي محمد صبلوح عناصر الأجهزة الأمنية التابعين للسفارة باستدراج أربعة أشخاص سوريين بينهم معارض ومنشقين عن النظام إلى مبنى السفارة بذريعة الموافقة على منحهم جوزات سفر ليتم اعتقالهم قبل خمسين متر من مبنى السفارة مع شابين اثنين آخرين على باب السفارة قدموا للحصول على جوازات مماثلة ليتم اعتقالهم ونقلهم للتحقيق داخل المبنى، مبيناً نقلاً عن أحد المعتقلين بأن عناصر النظام قاموا بضربهم قبل تحويلهم للأجهزة اللبنانية لاستكمال التحقيقات في محاولة للتخفيف من الفضيحة وممارسة النظام صلاحيات بمعزل عن الأجهزة اللبنانية.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

Exit mobile version