وقال سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية، في تصريحات نشرت على موقع الوزارة على الإنترنت “هذا التأجيج للمشاعر فيما يتعلق بمخترقين روس يستخدم في الحملة الانتخابية الأميركية. والإدارة الأميركية الحالية -بمشاركتها في هذه المعركة- لا تمانع في استخدام حيل قذرة.”

وأضاف أن موسكو كررت عرضا لواشنطن -كانت تقدمت به لأول مرة العام الماضي- بإجراء مشاورات بشأن التعاون في محاربة جرائم الإنترنت.

سكاي نيوز عربية