Site icon مركز الصحافة الاجتماعية

بيع المنازل المتضررة بأسعار زهيدة لارتفاع كلفة إعادة تأهيلها في الرقة

بيع المنازل المتضررة

لجأ عدد من مالكي المنازل المتضررة في الرقة إلى بيعها بأسعار زهيدة جداً بسبب ارتفاع تكلفة إعادة تأهيلها، على الرغم من أنّها منازل خطيرة ومهددة بالانهيار في المستقبل.

 

نشرت شبكة عين الفرات اليوم على موقعها الإلكتروني بأنّ مدنية الرقة الواقعة تحت سيطرة قوات سورية الديمقراطية “قسد”، تشهد حركة بيع منازل متهالكة بأسعار منخفضة جداً بغية إعادة بناء قسم منها.

 

ويتهم أهالي المدينة الإدارة الذاتية بإهمال إصلاح الأضرار بغية الحصول على رشاوي مقابل الموافقات الأمنية من البلدية، وفق المصدر.

حزب الاتحاد الديمقراطي يعتقل طلاباً جامعيين لتجنيدهم في الرقة

فيما أدت الاشتباكات المسلحة بين قوات سوريا لديمقراطية “قسد” وبين تنظيم الدولة “داعش” عام 2017 إلى دمار كبير في الأبنية والمنازل، وفق ما ذكرت BBC.

كما وثقت BBC شهادات ناجين من الحرب الدائرة وقال أحدهم “كانت الدولة الإسلامية “داعش” هاجسا مرعبا استولى على حياتنا لأربع سنوات، لقد تعبنا وفقدنا الأمل فقد توقفت مسيرة الحياة، وكان الحل الوحيد أن ننهمك بالعمل”.

Exit mobile version