Site icon مركز الصحافة الاجتماعية

الفنان عبد الحكيم قطيفان يتراجع عن تأييد فكرة “الإضراب” في تركيا

الفنان السوري عبد الحكيم قطيفان

تراجع الفنان السوري المعارض عبد الحكيم قطيفان عن تأييد إضراب للعمال السوريين في تركيا بعد الجدل الواسع الذي أثاره وما يترتب عليه من تبعات ولا يقع في صالح السوريين.

 

دعا الفنان قطيفان اليوم عبر منشور في صفحته فيسبوك السوريين للتحلي بالهدوء والامتناع عن الإضراب العام المزمع تنفيذه الأسبوع المقبل والذي يمتد لفترة أسبوع كامل وذلك بعد عدة دعوات مشابهة لبعض الرواد على منصات التواصل الاجتماعي.

 

وبحسب ما نشر عبد الحكيم وهو من وجوه المعارضة المعروفة بأن الهدف من الإضراب قد تحقق وأن صوت السوريين قد وصل للحكومة التركية، كما أنه على حد تعبيره خاف من ردة فعل عكسية من قبل بعض الأتراك، فيما تباينت ردّات الفعل بين المتابعين بين مؤيد ومعارض لهذا الإضراب.

 

 

وموقف عبدالحكيم قطيفان ليس الوحيد من هذه الدعوات، فقد عبّر الأكاديمي التركي بكر برات اوزابيك عبر قناة الجزيرة أن الإضراب حق ،ولكن التحدث باسمهم وإطلاق الدعوات باسمهم أمر غير مقبول وأن الوقت الحالي غير مناسب لمثل هذه الدعوات لأنها تخدم مصالح و أطراف معينة، بخلق مثل هذه الخلافات في الشارع التركي بعكس النية الطيبة لبعض الداعيين لها وأن القرار يخص فقط العمال السوريين والأتراك.

 

والجدير بالذكر أن هاشتاغ بعنوان “إضراب عام في تركيا” ملأ صفحات السوريين على المواقع الإلكترونية بعد زيادة المضايقات التركية ومطالبات بترحيلهم، متناسيين الوضع الأمني الخطر والتصعيد الروسي الأخير.

 

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

Exit mobile version