Site icon مركز الصحافة الاجتماعية

الطيران الحربي يرتكب مجزرة بمنطقة العشارة بريف ديرالزور

 

استهدف الطيران الحربي بعدة غارات جوية سفناً صغيرة تنقل المدنين بين ضفتي نهر الفرات بمنطقة العشارة بريف ديرالزور الشرقي.

استشهد العشرات من المدنيين اليوم الأربعاء، أغلبهم من النساء والأطفال في منطقة العشارة بريف ديرالزور الشرقي إثر قصف للطيران الروسي استهدف المعبار المائي بين “العشارة” و”درنج” بريف ديرالزور الشرقي.

وفي التفاصيل، فقد استهدف الطيران الحربي بـ3 غارات المعبار المائي في المنطقة ماادى لاستشهاد عدة مدنيين في المنطقة ليعاود استهداف المنطقة بـ3 غارات بالقنابل العنقودية بعد تجمع الأهالي لإنقاذ المصابين ماأدى إلى استشهاد وإصابة العشرات بجروح متفاوتة حسب “الشرق نيوز”، فيما أشارت “تنسيقية بقرص” أن مساجد منطقة العشارة تدعو للتبرع بالدماء لإنقاذ المصابين في ظل قلة الموارد الطبية في المنطقة، وعرف من الشهداء حتى لحظة إعداد الخبر كل من:
1-مداح علي المطر
2- ابن عبد الحمد الصالح
3- ابن عواد العلي المطر
4- عصام الاحمد
5- ابن،محمد السلطان
6- ابن خلَود الحسن.

يذكر أن أهالي ديرالزور يعتمدون على العبارات المائية للانتقال بين ضفتي نهر الفرات بعد تدمير كافة الجسور في المنطقة خاصة في ظل القصف الجوي المكثف على قرى وبلدات المحافظة.

المركز الصحفي السوري

Exit mobile version