Site icon مركز الصحافة الاجتماعية

أحد قادة “قسد” يتوعد المتظاهرين في المنطقة الشرقية من سوريا بالقمع

أحد قادة "قسد" يتوعد المتظاهرين في المنطقة الشرقية من سوريا بالقمع

تداول ناشطون اليوم تسجيلاً صوتياً لأحد قادات قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، يكشف عن مخطط لقمع المتظاهرين السلميين بمساندة التحالف في حال استمرار الاحتجاجات.

 

ونشر ناشطون على تويتر ووسائل إعلامية في المناطق الشرقية اليوم، تسجيلات صوتية للقيادي في قوات سوريا الديمقراطية “قسد” أحمد الخبيل الملقب “أبو خولة” يتوعد وجهاء وأبناء بلدة جديد بكارة بريف دير الزور بالاعتقال والقتل، على خلفية احتجاجاتهم الأخيرة ضد فساد وانتهاكات قوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

 

كما حذر الناشطون من مخطط وصفوه بـ “الخبيث” يكون بشن قوات سوريا الديمقراطية “قسد” عمليات دهم بتهم “الإرهاب”، واغتيال ضد أبناء المنطقة ونسبها إلى مجهولين تحت ضوء أخضر من التحالف الدولي، بحسب المصادر.

 

واعتقل “أبو خولة” في وقت سابق في شهر آب 13 عنصراً من قوات مجلس دير الزور العسكري، داخل قاعدة حقل العمر بزعم ارتكابهم “مخالفات عسكرية”، نافياً أن السبب هو “العمالة” على حد تعبيره، وفق صفحات محلية.

 

فيما أظهر مقطع مصور تداولته الصفحات المحلية لعنصر من قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، وهو يتعرض للإهانة والتجريد من الملابس من قبل عناصر آخرين في منزل القيادي “أبو خولة الديري”، الذي زعم اعتقال المتورطين في الحادثة ومحاسبتهم.

 

تجدر الإشارة إلى أن احتجاجات واسعة تشهدها بلدات وقرى في مناطق قوات سوريا الديمقراطية “قسد” ضد سياسات وانتهاكات بحق المدنيين.

Exit mobile version