ارتق مقاتل من حركة أحرار الشام اليوم الأربعاء بطلقة قناص النظام على جبهات القتال بريف حمص الشمالي.

وأفاد مركز حمص الإعلامي بارتقاء الشاب محمد الثلجي من أبناء قرية الدار الكبيرة بريف حمص الشمالي متأثراً بإصابته بطلقة قناص النظام أثناء رباطه على محاور القتال مع قوات النظام على أطراف قرية المشروع 12 كم شمال حمص.

 

وتشهد خطوط التماس بين الثوار وقوات النظام عمليات قنص متبادل بين الطرفين كان أخرها قتل ستة عناصر من النظام بعملية قنص من مقاتلي أحرار الشام على جبهات بلدة حربتفسه على تخوم ريف حمص الشمالي سبقها عملية قنص لثلاثة عناصر من قوات النظام على أطراف مدينة الرستن.

 

وطالب علماء ومشايخ مدينة حمص في وقت سابق من بداية هذا الشهر الفصائل العسكرية بريف حمص الشمالي بوضع آلية عسكرية للدفاع عن المدنيين من هجمات النظام وعمليات القنص الجارية بحق المدنيين من الحواجز العسكرية الموجودة في المناطق الموالية .

 

المركز الصحفي السوري